الفرق بين الديرما ستامب والديرما رولر

الحفاظ على بشرة جميلة، نابضة بالحياة، شابة، ونضره هو عمل شاق.

فهناك العديد من العوامل التي تعمل ضد بشرتك: الخيارات الغذائية غير الصحية  والإجهاد، والتلوث، والحساسية  والغبار، والمنتجات الجلدية الخاطئة، والماكياج السيئ.

لدرجة أنه يبدو من المستحيل كسب هذه المعركة.

ومع ذلك، فهناك بعض المنتجات والأدوات الرائعة التي يمكنك استخدامها في معركتك ضد لون البشرة المتفاوت، وبقع العمر، والتجاعيد، وعلامات حب الشباب، والخطوط الدقيقة.

بالنسبة للسيدات اللاتي يعرفن إجراءات علاج البشرة بالإبر الدقيقة، لديهن الآن خيارين للاختيار من بينها عند جدولة جلسات العلاج الخاصة في المنزل. تعتبر الديرما رولر جيدة تمامًا مثل ختم الديرما ستامب، وأيًا كانت الأداة التي تستخدمينها، سترين بالتأكيد نتائج ملحوظة وطويلة الأمد على بشرتك.

لكن أيهما أفضل لك؟

الفرق بين الديرما ستامب والديرما رولر :ما هي الأداة المناسبة لك؟

عند مقارنة الديرما ستامب والديرما رولر، نلاحظ أنهما يعملان عن طريق ثقب الجلد من خلال إبر صغيرة وفعالة. إن الإحساس بالوخز الذي يأتي مع كل علاج بالإبر الدقيقة هو الخطوة الأولى لاستعادة حالة بشرتك المثلى.

وتذهب هذه الثقوب الصغيرة إلى طبقة الأدمة في الجلد، حيث يبدأ إنتاج الكولاجين. كل وخزة ستشجع الكولاجين والدم على الذهاب للطبقات العلوية من جلدك، مما يجعله أعذب وأجمل من ذي قبل.

والنتائج التي يمكنك الحصول عليها من خلال احد هاتين الآداتين، ستكون متسقة. حيث لا يتم إلحاق الضرر الشديد بنسيج الجلد أو تلفه عن طريق الإبر، لذلك لن تضطر إلى الانتظار لبضعة أسابيع قبل أن تتمكني من رؤية النتائج.

الفرق بين الديرما ستامب والديرما رولر : الفروقات وقت التطبيق والإستخدام

يختلف شكل وتصميم كل أداة عن الأخرى. تحتوي الديرما رولر على رأس اسطواني مملوء بالإبر الصغيرة التي تنزلق على وجهك أثناء قيامك بتطبيق العلاج بالوخز. من ناحية أخرى، يحتوي ختم ديرما على رأس مسطح تم تثبيت الإبر عليه، وبدلاً من تدوير الأداة عبر المنطقة المراد علاجها، يمكنك ببساطة ضغط رأس الآداة على البشرة تماماً مثل الختم.

هناك أطوال إبر مختلفة متاحة لكلتا الأداتين، لذا اختاري أفضل الأطوال المناسبة لعلاج مشكلة البشرة أو المنطقة التي تخططين لعلاجها. ينصح باستخدام الإبر الصغيرة لعلاج بشرة الوجه لأن الجلد يكون أكثر رقة على الوجه منه على رقبتك أو ظهرك.

ويتطلب كلا الجهازين القليل من الضغط للعمل. سيظهر  بعض الإحمرار في المنطقة المعالجة على الأرجح بعد العلاج، وقد تظهر بضع نقاط من الدم.

هذا طبيعي تماما. وهذا يعني أن عملية تجديد الجلد الطبيعية تبدأ، وأن جسدك يتعافى سريعا بالفعل.

في حين توفر الديرما رولر قبضة جيدة وتغطية فعالة، يمكن أن يكون ختم ديرما مناسب وعملي أكثر عند العمل مع مناطق معينة بشكل متكرر، مثل الجبهة أو الكتفين. لصيانة الجلد الأسبوعية أو حتى اليومية، فإن الديرما رولر أكثر تفضيلاً لأنها تغطي مساحة أكبر في فترة زمنية أقصر.

ذكر بعض المستخدمين أن ختم ديرما أقل إيلاما بكثير من الديرمارولر، لكن تجربتك ستتأثر بالتأكيد بطول الإبرة التي تستخدمينها بالإضافة إلى كمية الضغط التي تقومين بتطبيقها على الأداة عندما تلامس بشرتك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.